آمال

موقع الصحفي والأديب سعيد العلمي |
ALBUM DE FOTOS | LIBRO DE VISITAS | CONTACTO |
 
 

LA VOZ ÁRABE-HISPANA الصوت العربي الإسباني
موقع الكاتب والصحفي سعيد العلمي
WEB del escitor y periodista Saiid Alami

وجوديات
وجدانيات
القصيدة الوطنية والسياسية
قصص سعيد العلمي
الصوت العربي الإسباني
POESÍA
RELATOS
La Voz Árabe-Hispana
ARTÍCULOS ARCHIVO

said@saidalami.com

 

آمال

سعيد العَلمي

 

 

آمـالُ يـا نـَسْـمَـتـي الـجـاريـَهْ

                         ومَـثوى خـَيالـي وأحـلامِـيـَهْ

 

لكَمْ خُضْتُ مِنْ غَـيْهَبٍ وامتـحانٍ

                            سِنـيـناً نـَشَدْتُ بـِهـا ذاتـِيَهْ

 

فـما أنْ عَـثـَرْتُ عَلـَيْكِ بـَعـيـداً

                            عَـرَفـْتـُكِ للتـَّـوِّ والــثـّانِـيـَهْ

 

وَجَدْتُ بِروحِكِ روحي ونَفْسي

                            عَرَفـْتُ بـِعَـقـْلِكِ أفـْكـاريَـهْ

 

سَعِـدْتُ بـِمَنْطِقِكِ اليـَعْرُبـِيِّ

                             بـَيـاناً بـلـيـغاً كَأشْعاريـَهْ

 

فليْسَ "الشَّبـِيُّ" سِوى شُعْلةً

                       بنورٍ "لطوقانَ" في أرْضِيـَهْ(1)

 

 فرحتُ بتونُـسَ في مُقـلَـتَـيْكِ

                           بـِجَـبـْهَتِكِ الحُرّةِ العـالِيـَهْ

 

وكَمْ أغْدَقـَتْ تونُسٌ بالعطاءِ

                      على القُدسِ والثوْرةِ الـسامـيَهْ

 

تعالي إلـَيّ بـخَطـْوٍ حَـثـيـثٍ

                        لِـتـَجْلِيَ حُـزني وأشْـجانـِيـَه

 

أطـِلـّي عـَلـَيَّ كَـطـَلـعَـةِ بـَدْرٍ 

                        لـِيـَمـْحـَقَ نـورُكِ ظـُلـْماتـِيـَهْ

 

وهَـيّا مَعـي صَوْبَ تِلكَ النـُّجومِ

                         فما الشّمْسُ بالوُجْهَةِ الكافيَهْ

 

ولا البدْرُ في حُـسْنِهِ يَـستـطـيعُ

                     احْـتـِواءَ مَـشاعِـرنا الـضّـاريـَهْ

 

أآمـالُ كُلُّ الأمانـي تـَصيـرُ

                        حـَقائـِقَ تـُلـْمَسُ في ثانـِيهْ؟!

 

أتـُصْبـِحُ صَحْراءُ هذي الحَياةِ

                         كـَجَـنـَّةِ عَدْنٍ... أمامـي هِيَهْ!

 

أكُـلُّ روافـِدُ حُـزْنـي تـَؤولُ

                            إلى أنـْهُـرٍ عَـذْبـَةٍ صافِـيـَهْ!

 

وكَيـْفَ يـُؤدّي ظـَلامُ الكُـهوفِ

                            إلى النـّورِ والقِمَـم ِ العالِيَهْ!

 

فـَفيكِ تـَقَـهْـقـَرَ فِيَّ الزّمـانُ

                             فأحْـيـا صَـبـِيّاً دَفـيـناً فِـيـَهْ

 

سِـنـيـنٌ تـعـودُ إلى سالفٍ؟!

                          لـَمُـعْـجـِزَةٌ هـذِهِ  بـَـيـِّــنـَـهْ!!

 

فـَكَـيْـفَ لـِقَلـْبٍ لـَكَمْ  مَـزّقـوهُ

                            استِعادَةَ نَبْضاتِهِ العاتـِيــَــهْ

 

وكَـيـْفَ لـِجـِسْمٍ لـَكَمْ أنـْهـَكوهُ

                          صَـلابــَةَ أزْمـانِـهِ الـخـالـِيـَهْ

 

وكَـيـْفَ لـِمِـثْـلِيَ في الـعاثِرينَ

                              سَداداً تـَفَـتـّقَ في الناصِيَهْ

 سَـدادٌ مِنَ اللهِ، رَبٌّ رَحـيـمٌ

                          أرادَ بـِكِ الـنـّورَ هَـدْيـا ً لـِيـَهْ

 

سَأطـْوي وإيـّاكِ أرْضَ الحَياةِ

                            يـَبابُ السِّنينِ... سُوَيـْعاتِيَهْ

 

بحُبِّكِ حـتى يكونَ المـماتُ

                               وحـبـّكِ عُـمْـرٌ لآمـالـيـَهْ

* * * * *


DEJE AQUÍ SU COMENTARIO    (VER COMENTARIOS)


COMPARTIR EN:



TWITTER

Todos los derechos reservados كافة الحقوق محفوظة - Editor: Saiid Alami محرر الـموقـع: سـعـيـد العـَـلـمي
said@saidalami.com
E-mail: said@saidalami.com