ARABEHISPANO.NET

الموقع العربي الإسباني

Edita:Saiid Alamiتحرير:سعيد العَلمي (مدريد Madrid)

|
ALBUM DE FOTOS | LIBRO DE VISITAS | FORO DE DEBATE | CONTACTO |
 
 


WEB

PORTADA del 12 diciembre 2011 al 25 abril 2012

الغلاف من 12 ديسمبر 2011 الى 25 أبريل 2012

Portada desde mayo 2012 a 31 diciembre de 2012
الغلاف من مايو 2012 الى آخر 2012
Portada desde inicio de enero hasta final de julio 2013

الغلاف من أول يناير إلى آخر يوليو 2013

La Portada desde agosto 2013 hasta final enero 2014

2014 الغلاف من أغسطس 2013 إلى نهاية يناير

12 octubre 2014

Abderrahim Mahmud, el poeta palestino combatiente

Por Saiid Alami

PORTADA de junio 2014 a marzo 2015

ARABSPAIN PRESS(R)-Marca Registrada nº2660578:B.O.P.I. 16/01/2006-Reservados todos los derechos

 

طــلَـيـْـطِــلـَـهْ

سعـيد العَلـَمي

قصيدة من ديوان )سنابل الندى)

طليطلةُ الجدودِ الأعـْظـَميـنا ... أتـَيْـتـُكِ صادحا ًحُـبّا ًدفـيـنا

فأنـتِ لـدُرّةِ الأمْـصار ِ غَـرْبا ً ... وأنتِ مَـنارة ً لِـلأكـْرَميـنـا

بأنـدلــس ٍ لأربع ِ آسـرات ٍ ... بَناتُ العُرْبِ يَرفعْـنَ الجَبينا

بـحَـمْراءٍ وقـُرْطـُبَةٍ وحِمْص ٍ ... ثلاثَـتـُهُنَّ عِندَكِ يَـنـْحـنـينا (1

عروسٌ عِقدُها الأزليُّ نَهْـرٌ ... تـُفاخِرُ فيهِ كـُـلَّ العالـَمينا

ويوما ً ضَـيّعَ الإسلامُ "تاجو" ... فصارَ النـّحْـسُ تاجَ المُسْـلِمينا(2

ومنذُ ضياعِهِ المأساةُ حَـلـّتْ ... ولـَمْ تـَرحَمْ شُعـوبا ً خانِعــيـنا

حقوبٌ قد مضت في بحر ذلٍّ ... وأندلـسُ التي دفَعَتْ سَـفـيـنا

* * *

طـُلـَيْطِـلـَةٌ على تـَل ٍ مهيب ٍ ... وصـخر ٍ عامِدٍ بَلـَدا ً مـَكيـنـا

فـَمِـن أعلى إذا ألفـَيْتَ نـَهْرا ً ... طـيـلطلـةٌ تـَسُـرُّ النـّاظِـريـنـا

ومِنْ أدنى إذا أبْصَرْتَ قـَصْرا ً ... وجَدْتَ بَهاءَها الماضي أمينا

مُفاجَأةٌ تلوحُ بـِكـُلِّ عَـطـْـفٍ ... أزقـَّـتـُكِ التي اخْـتـزَنَتْ قـُرونـا (3

وإنـي قاصــدٌ ثـوكـودُبـيـْرٌ ... ومـا مِـنْ دابـّةٍ أو بائِـعـيـنـا (4

ولكنْ فيهِ ألـوانُ الحَـيـاةِ ... وجُـلُّ طـُيوفِـهـا مِـنّا وفـيـنـا

وأفواجٌ أتـتْ مِنْ كلِّ فَـجٍّ ... تـرومُ بـِكِ النجومَ السّاطِـعـيـنا

تجولُ شوارعا ً من عهْدِ عُرْب ٍ ... وآثارَ الرِّجــال ِ الــخالـديـنـا

بـعـهْـد ٍ ضَـمَّ أدْيان السّماء ِ ... وكان مَـنـارةً للغــابـِـريــنــا

تَبَلوَرَ في طليطــلـةٍ قرونا ً ... غـَـدَتْ فيهِ مـلاذ الـتـائـِـهـيـنـا

وظلَّ شُعاعَهُ يـسري دُهـورا ً... يـُلـَقــّـنــَنـا دروسَ الأقـْدَمـيـنـا

* * *

طليطلةٌ سُوَيْحاتُ الزَّمان ِ ... دِمشقُ ورَهْطُها فيها مَشينـا

أزقــَّـتـُكِ العتيقة ُ أرسلـَتـني ... لِقـدْس ٍ موْطِني ، ولها سَعـيـنا

وأفنِيَة ُالبـيوتِ المُزْهِرات ِ ... تـَضُجُّ بـصَـوْتِ أسلافي بَـنـيـنا

إذا صُبْحا ً تـفـتـقـَتِ الحَـيـاةُ ... على رَبـْـع ٍ لـِذِكراهُـمْ بـَكـيـنـا

إذا نـَهَضوا أناروا الأرضَ عِلـْـما ... إذا أمسوا أضـاؤوا الـناسَ ديـنا

وسورٌ شامخُ رغـمَ العَـواد ي... ومـَهْما المـَنْجـَنيقُ رمى سِنـينا

روائـعُ في العـِمارة ماثلاتٍ ... إذا أبـصَرْتَ يُـسرى أو يـَمـيـنـا

ومَـعـْبـدُ للنـّصارى مِنْ قـديم ٍ ... فـريـدٌ يـومَـنـا والسّالفـيـنـا

بسقـف ٍ يَشْرَأبُّ إلى السّماء ِ ... فـلا يـَرقى إليــهِ النـاظـرونـا

مساجدُ للمسيح ِغـدَتْ مقاما ً ... ويُبهـِجُها مَسيحُ المُسلمـيـنـا

لكـَمْ تـُداولـتِ المَعابـِدَ بَـيْـنـَنا ... وبَـقـَـتْ مَعابـِدُنا هـنا تـشكونا

للِـهِ ربّ الخلـْـق ِ رَبُّ عَـقـائـد ٍ ... لا تعْـرفُ الأضْغانَ والتطـْعـيـنا

******

طليطلةٌ حباكِ اللُه سِحرا ً ... سَلـَبْـتِ بهِ عقـولَ العـاقلـيـنا

حَماكِ اللهُ مِنْ بَـلـَد ٍ تلـيـد ٍ ... هواءُكِ طاهـرٌ كالـياسَمـيـنـا

لهُ عِـطـْرٌ مِنَ الفِرْدَوْس ِ حَـتما ً ... لهُ سِحْرٌ مِنَ الدُّنـيـا يَـقـيـنـا

* * * * *

يناير 2006

1- حمص : كنية إشبيلية في عهد الأندلس. 2- تاجو : نهر يمر في طليطلة وهو من أهم الأنهار في الأندلس. 3- عطف: مُنـعـطف. 4- ثوكودبير: اسم الساحة الرئيسية في طليطلة العربية وهو من العربية (سوق الدواب)

DEJE AQUÍ SU COMENTARIO    (VER COMENTARIOS)


كافة الحقوق محفوظة Editor: Saiid Alami محرر الـموقـع: سـعـيـد العـَـلـمي
ARABSPAIN PRESS(R)-Marca Registrada nº2660578:B.O.P.I. 16/01/2006-Reservados todos los derechos
E-mail: saidalami@hotmail.com